تهنئة مستحقة لعمدة ألاك يوسف سيدي

أربعاء, 24/05/2023 - 17:54

لقد خاض الشاب الخلوق المثقف سليل أسرة الصلاح والكرم الكريم ابن الكريم ابن الكريم يوسف ولد سيدي ولد محمد عبد الله بن الشيخ القاضي غمار منافسة شريفة لنيل المنصب الانتخابي كعمدة لمدينة ألاك ورغم اصتدامه بإرادة الحزب الحاكم وضغوطات الإغراءات المادية والمعنوية من الدولة وأجهزتها والأهل الأقارب وما مورس عليه من إكراهات اجتماعية وسياسية لسحب ترشحه فإنه أصر على إكمال ما بدأ مسلحا بعزم والتزام من يرعى للعهد حقه فللعهد عنده معنى كما قال رئيس الجمهورية وهو قد قطع عهدا لمجموعات وازنة بأن يحقق لهم الطموح بأخذ هذا المنصب ونسق ذالك مع قادة حزب يحترمهم واحترامه لهم وللقواعد ولنفسه حتم عليه مواجهة كافة الضغوط لإكمال ما بدأ ومنذو اللحظة الأولى لإعلان ترشحه التفت حوله جموع ظفيرة ولقي الدعم والإقبال من كافة سكان المدينة وكان واثقا من النصر وظل يوسع الفارق بينه ومنافسيه حتى قالت صناديق الإقتراع كلمة الفصل يوم الثالث عشر مايو فخرجت الجماهير لتعبر عن فرحتها كما لوكان يوم عيد .فهنيئا للفتى المتواضع الخدوم صاحب الأخلاق الرفيعة الصادق فيه قول الشاعر
أتته الخلافة منقادة تجر اذيالها ولو طلبت لأحد
غيره لزلزلت الأرض زلزالها إلى قوله فلم تكن تصلح إلاله ولم يكن يصلح إلا لها.